5 فوائد صحية مثبتة علمياً لم تكن تعرفها عن الصوم في رمضان

أغلبنا يعرف الفوائد الروحية والأهمية الدينية عن الصوم في رمضان كما هو مذكور في القرآن الكريم:

شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ (سورة البقرة – الآية 185)

وكذلك هناك الكثير من الأحاديث النبوية الشريفة عن الصوم في رمضان ومنزلته الرفيعة:

إذا دخَل رمضانُ فُتِّحَتْ أبوابُ الجنةِ وغُلِّقَتْ أبوابُ جهنَّمَ، وسُلسِلَتِ الشياطينُ (رواه البخاري)

مَن صامَ رمضانَ إيمانًا واحتسابًا، غُفِرَ لَهُ ما تقدَّمَ من ذنبِهِ (رواه البخاري)

الصيامُ جُنَّةٌ، وهو حِصْنٌ مِنْ حصونِ المؤمِنِ، وكُلُّ عملٍ لصاحِبِهِ إلَّا الصيامُ، يقولُ اللهُ: الصيامُ لِي، وأنا أُجزي بِهِ (رواه الألباني)

لكن قلة مننا يعرف الفوائد الصحية العديدة لصوم شهر رمضان المبارك, إليك أبرز هذه الفوائد:

5 فوائد صحية لم تكن تعرفها عن الصوم في رمضان

 

1. الصيام يساعد على فقدان الوزن

عند امتناع الإنسان عن الأكل لمدة تتجاوز 12 ساعة, يبدأ الجسم باستخدام الدهون كمصدر رئيسي للطاقة بدلاً من الجليكوجين والجلوكوز (السكر) الذي أصبح غير متوفر. وبذلك تكون عملية حرق الدهون قد بدأت والذي بدوره سيؤدي إلى خسارة الوزن.

لكن إذا سارع الشخص بالإفراط في تناول الحلويات فور الافطار فهذا لن يساعد على تخفيف الوزن بل يمكن أن يؤدي إلى زيادة في الوزن.

 

2. الصيام يحسن وظيفة الدماغ ويعزز التركيز الذهني

إكتشف الباحثون ان عند الصوم يبدأ جسم الإنسان بإنتاج بروتين عامل التغذية العصبي المستمد من الدماغ BDNF الذي يقوم بتنشيط الخلايا الجذعية في المخ ليحولها إلى خلايا عصبية جديدة وبالتالي تحسين وظائف المخ. يقوم هذا البروتين أيضاً بتقوية اتصالات الدماغ المرتبطة بالتعلم والذاكرة إضافةً إلى حماية خلايا الدماغ من الإصابة بمرض الزهايمر ومرض باركنسون.

بالإضافة إلى ذلك, أثناء الصيام يرتفع مستوى الإندورفين في الدم مما يجعل الإنسان متيقظاً أكثر ويزيد تركيزه ويعطيه شعوراً بالصحة العقلية الجيدة.

وأثبتت الدراسات أن الصيام يقلل من أنزيم كيناز ألفا PKA الذي يرتبط بالشيخوخة.

 

3. الصيام يحسن الجهاز المناعي ويقلل من الإجهاد

وجد العلماء أن بعد بضع أيام فقط من الصيام يبدأ الجسم بإنتاج خلايا دم بيضاء جديدة مما يؤدي إلى تجديد النظام المناعي بأكمله, والتخلص من أجزاء النظام التالفة والقديمة والغير فعالة.

الصيام يعزز أيضاً عملية الشفاء ومحاربة العدوى لأنه وببساطة أصبح الجسم متفرغاً لتوجيه تركيزه على وظائف حيوية أخرى في الجسم مثل الجهاز المناعي, بدلاً من الجهاز الهضمي.

علاوة على ذلك فإن الصيام لفترات طويلة يخفض الكيماويات السامة الذي يساعد على مقاومة الإجهاد الضار للجسم, وأيضاً فإن الصيام يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالسرطان ونمو الأورام.

 

4. الصيام يطيل العمر

تشير دراسة جديدة إلى أن الصوم يمكن أن يطيل العمر، لأنه يمكن أن يغير نشاط شبكات الميتوكوندريا داخل الخلايا في الجسم. الميتوكوندريا هي مركز توليد الطاقة في الخلايا, ولحماية نفسها من التلف فإنها تنصهر أحياناً مع بعضها البعض. لكن قدرتها على القيام بهذا ينخفض مع تقدمها بالعمر.

المفاجأة الرائعة هي أن عند الصيام وجد الباحثون أن الميتوكوندريا تستطيع أن تحافظ على الإنصهار لفترة أطول, مما يعني عمر أطول.

 

 

5. الصيام يساعد على تنظيف البشرة والتخلص من حب الشباب

يساعد الصيام على إزالة السموم مثل الخلايا التالفة والغير فعالة, وانتاج خلايا وأنسجة صحية جديدة وتنظيم عمل وتجديد الأجهزة الأخرى في جميع أنحاء الجسم. والنتيجة حدوث تحسن في صحة البشرة ونقاوتها.

كما أن الصيام له تأثير إيجابي على نمو الشعر والأظافر بشكل صحي وحتى أنه يزيد من نسبة إنتاج الكولاجين ويساعد على علاج حب الشباب لأن غالباً ما يكون الأكل هو سبب ظهور حب الشباب على الوجه.

 

 

المصدر 1المصدر 2المصدر 3المصدر 4المصدر 5 – المصدر 6 – المصدر 7

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock